Monday, February 14, 2005

تقدر تفرح ؟

تقدر تفرح ؟
ولاّ خلاص
الحزن اتمكن منك
تقدر تشرح ليه مش قادر تفرح ؟
ولاّ خلاص
مش عايز فرحة سنك


مكسوف م الحزن تسيبه
وخايف م الفرح يجنّك


لو ملحقتش لمسة ايده
حيمشى زى العاده
وحيشرب زى العاده
قهوه زياده وساده
لما القبر يلمك


أحمد نصر عجيزه - القاهره 2000

6 comments:

R said...

حلوة جدّاً فعلاً
طالعة صادقة منّك


"ليه مش قادر أفرح؟"
سؤال في كلّ مطرح

يمكن خايف أفرح مرّة..
أنسى الهمّ وينساني؟
أو خايف بعد ما أفرح، بُكرة
ما أعُدْش أعرف أضحك تاني؟


كلامك يا أحمد لمسني
وحسّسني
بالخوف لا الفرح يفلّسني
والخوف لا الحزن يونّسني

وكلامك كلّه بيلمس وتر القلب
مش برضه ساعات تسمع حاجة...
وِتقشعر غصب عنّك؟

حـدوتـة said...

رغم إن القصيدة حزنها رقيق أوي إلا إني لسه عند رأيي: السعادة اختيار :) وإذا كان كده يبقى أكيد ممكن تفرح

Mimi said...

أيوه طبعاً أقدر أفرح و تقدر تفرح.
السؤال هو هل انا عايزة أفرح و لا عايزة أستسلم للحزن.


حبة سكر على الليمون يعملوا عصير ليمون طعمه حلو قوى. "اصنع من الليمون شراباً حلواً"


عجبتنى القصيدة.

Lone Wolf said...

موهوب فعلا,و كلامك سهل و يتلحن و يتغني بسهولة

بطلت شعر لية؟؟

Ahmed Nasr said...

لا مبطلتش بس الشعر هو اللى ما بيجيش كتير

reem dream said...

كلامك حاسة بيه
زي ما تكون بتعبر عن حالة جيل بحاله
ياريت تقولي رأيك في كلامي
ادخل علي
reemdeam.blogspot.com